Sunday, June 04, 2006

الجهنميين

عن سعيد بن أبي بردة ، عن أبي موسى قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( إذا اجتمع أهل النار في النار ، ومعهم من شاء الله من أهل القبلة قال الكفار للمسلمين : ألم تكونوا مسلمين ؟ قالوا: بلى ، قالوا : كانت لنا ذنوب فأخذنا بها ، فسمع الله ما قالوا، فأمر بمن كان في النار من أهل القبلة ، فأخرجوا فلما رأى ذلك من بقي من الكفار : قالوا: يا ليتنا كنا مسلمين فنخرج كما خرجوا ثم قرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أعوذ بالله من الشيطان الرجيم الر تلك آيات الكتاب وقرآن مبين ، ربما يود الذين كفروا لو كانوا مسلمين ) – الحجر
وقد ورد أنهم بعد اخراجهم من النار يأمر الله بإدخالهم الجنة مكتوبا على جباههم : هؤلاء الجهنميون عتقاء الرحمن من أمة محمد صلى الله عليه وسلم ، فيعرفون بين أهل الجنة بالجهنميين، فيتضرعون إلى الله عز وجل أن يمحو عنهم تلك السمة فيمحوها الله تعالى عنهم ، فلا يعرفون بها بعد ذلك أبدا ولا يبقى بعدهم في النار إلا رجلا واحدا يمكث فيها ما شاء الله.

2 Comments:

Anonymous Anonymous said...

Bism Illah Arrahman Urrahim
Assalam Alaykoum wa rahmat Ullahi wa barakatouh,

It's the first time i come to your blog and I must say: MASHAA ALLAH sister... What a great job you've done!!! Jazaky Allahou Khairan!!!

I'm really proud of you as you have to be proud of yourself too... Continue, continue, continue... We are in need of those kind of sites.

Mashaa Allah, your blog seem to be just new...So with a little bit time it will have a great succes!!!

Thank you so much sister...
Allahouma Barik fi Okhtina wa adkhilha Aljannata ma'a Alabrar... Allahouma Amin...

Y. ABDEL RAHMAN

11:01 am  
Blogger Muslim Girl said...

Dear brother,
I am so grateful for your kind words, Jazak Allah 7'eiran for the encouragement and support.

4:38 pm  

Post a Comment

Links to this post:

Create a Link

<< Home